معلق السباقات كيب وِل يفوز بجائزة نادي السباق والفروسية للخيل العربية في حفل جوائز دربي اتحاد كُتاب ومصوري سباقات الخيل 2018 برعاية نادي السباق والفروسية

أعلنت منظمة سباقات الخيل العربية في بريطانيا فوز معلق السباقات غاري كيب وِل بجائزة نادي السباق والفروسية للخيل العربية، وجاء إعلان فوز المعلق الشهير بالجائزة الكبيرة والهامة في حفل جوائز دربي اتحاد كُتاب ومصوري سباقات الخيل لعام 2018، والذي أقيم في فندق رويال لانكاستر في لندن يوم الاثنين 3 ديسمبر الجاري.

وجاء اختيار غاري كيب وِل للفوز بالجائزة بإجماع الأصوات، وذلك تكريماً لإسهاماته المتميزة في سباقات الخيل العربية في بريطانيا، نظراً لما يتميز به من دقة في الأداء وتحضير متميز وقوة صوته أثناء تعليقه على السباقات على مدار سنوات عمله في هذا المجال والتي امتدت إلى 10 سنوات حتى الآن، وبعدما حقق إنجازاً كبيراً بتعليقه على السباق رقم 1000 للخيل العربية خلال مسيرته وكان ذلك على مضمار ولفرهامتن في العاشر من يونيو هذا العام.

وبدأ تعلق غاري بسباقات الخيل وهو في مرحلة مبكرة من عمره وبتشجيع من جده، حيث بدأ في التعليق التلفزيوني على السباقات وهو في الثامنة من عمره، وكانت أول مرة يعلق فيها على سباق للخيل العربية من خلال البث المباشر على مضمار يوتوكستر في عام 2004، وبعدها بعامين فقط أصبح يعلق على نصف السباقات بالتعاون مع معلق منظمة سباقات الخيل العربية في بريطانيا مارتن هاريس، وبحلول عام 2008 تفرغ غاري تماماً لهذه المهنة وأصبح يعلق على جميع السباقات وطوال تلك الفترة لم يتجاوز عدد السباقات التي لم يعلق عليها 3 سباقات فقط.

ومن خلال عمله مع منظمة سباقات الخيل العربية خلال الموسم الصيفي، تتاح له الفرصة للعمل بعدد من أكبر مضامير السباقات في بريطانيا، مما أدى إلى تلقيه عروض للعمل في الخارج، وبالفعل فقد عمل حتى الآن في دبي لموسم كامل، كما قام بالتعليق في عدد من سباقات الخيل العربية في قطر ضمن مهرجان سيف سمو الأمير، ومن ناحية أخرى فبالإضافة على عمله مع منظمة سباقات الخيل العربية، يعمل غاري في راديو وتلفزيون وليام هِل بشكل مستمر طوال العام.

وبهذه المناسبة أعرب ناصر بن شريده الكعبي، الرئيس التنفيذي لنادي السباق والفروسية، عن اعتزاز النادي بهذا الحفل، وقال: “يعتز نادي السباق والفروسية بدعمه لحفل جوائز اتحاد كُتاب ومصوري سباقات الخيل منذ عام 2012، ونهنئ غاري كيب وِل على ما أظهره من تفانٍ وما حققه من إنجازات من خلال تعليقه على سباقات الخيل العربية في بريطانيا، فحصوله على هذه الجائزة جاء عن جدارة واستحقاق.”

ومن جهته قال تشارلز غريغسن، رئيس منظمة سباقات الخيل العربية: “يسرنا أن نشهد هذا التكريم للمعلق غاري كيب وِل، لما قدمه من إسهامات هائلة لسباقات الخيل العربية في بريطانيا عبر سنوات عديدة، كما يسرنا تهنئته بحصوله على هذه الجائزة، ونود أيضاً أن نعرب عن خالص شكرنا وامتناننا لكل من نادي السباق والفروسية واتحاد كُتاب ومصوري سباقات الخيل لدعمهم لسباقات الخيل العربية في بريطانيا.”

ومن الجدير بالذكر أن حفل جوائز دربي اتحاد كُتاب ومصوري سباقات الخيل يقام سنوياً برعاية نادي السباق والفروسية لتكريم أصحاب الأعمال المتميزة من جهات البث

والمصورين والكُتاب في عالم سباقات الخيل، وتشمل الجوائز جائزة أفضل العاملين في هذا المجال طوال العام، وهي جائزة أفضل كاتب، وجائزة أفضل مراسل، وجائزة

أفضل مصور، وجائزة أفضل صورة.